ألّفت الكاتبة فاطمة شرف الدين قصةً تحتوي على ستة عشر معلومة عن أصل الأشخاص والأشياء في  حياتنا. ولعل أكثر ما يميز هذه القصة هو طريقة إيصال تلك المعلومات للأطفال في الفئة العمرية من سن 3 إلى 5 سنوات. وتتميز القصة بصفحاتها الكرتونية المبسطة المرسومة بريشة الفنانة نادين الخطيب، وألوانها المتنوعة.

وتعرف هذه القصة البسيطة الأطفال على أصل الأشياء، وصورها المستقبلية حيث يسحب الطفل الجزء المخبأ لكي يكتشف شكل الأشياء فيما بعد.